القنيطرة أون لاين - البوليزاريو تهدد بحمل السلاح ضد المغرب


image

حميد المهداوي الانسان قبل الصحفي

اعرفه قبل ان يصبح اسلوبه الصحافي ظاهرة اعلامية فريدة تستحق الدراسة ... صحفي بالفطرة صقل معارفه مداركه الصحافية بالدراسة و التحصيل الاكاديمي فهو خريج معهد للاعلام
image

جدلية الحب والزواج في زمن الحداثة

هل أصبح الحب يحدد كينونة الإنسان ؟ هل الزمن القديم عرف الحب ؟ هل مازال زمننا يكرس مبدأ الرفض والقبول لهذا الحب داخل المؤسسات الإجتماعية

تـحــــرر المرأة .. ضرورة تاريخية

 هل نستطيع أن نقول أننا متحررون دون استحضار موقفنا من قضية المرأة ؟ هل  يحق القول بأن النساء متحررات و هن خارج دائرة الصراع الإيديولوجي
image

العذر أقبح من الزلة، أو عندما تلجأ إعتماد الزاهيدي للقضاء الفرنسي وتهين المؤسسة الوطنية، في فضيحتها الجنسية

  العدالة والتنمية، حزب المنافقين مرضى الجنس. بعد السلسلة الفضائحية التي هزت بيت العدالة والتنمية وذراعها حركة التوحيد والإصلاح، المنظمة الإرهابية، آخرها الفضيحة الجنسية التي تجمع بين
image

الكل في خدمة الظاهرة المخزنية

    مع إقتراب الإستحقاقات الإنتخابية البرلمانية أضحى المواطن المغربي يلاحظ تلك القفزات ألا محسوبة لمجموعة من السياسين المغاربة اللذين لا نراهم إلا أبطالا  لأفلام و
image

النمُوذج العلمَاني الذي تحْتاجُه الدُّوَلُ العَربية

من بَين الأسئلة التِي تعَدُّ مَثـَارَ جَدَل وَنقدٍ، عَلاقة العَلمَانية بالإسْلام وهَلْ هِي عَلاقة تصَادُم أم توَافق؟ وهَلْ يُمكنُ للمُسْلم أنْ يَدْعُو إلى الإسلام والعَلمَانيّة
image

فيلالي من قاع الخابية إلى الأخ شوباني و الدكية بن خلدون

بوصيري عبد  الجليل الفلالي المناضل  و المقاوم الذي أراد أن يعمق الحوار السيد  الشوباني رئيس و ممثل  جهة تافيلالت درعة حيث أنه حاول  أن  يفوت
image

الذكرى الستينية لإنتفاضة السلطان محمد الخامس و إذاعة صوت العرب و الإعلام المصري

   يلعب الإعلام دورا هاما  في توجيه و أدلجة المجتمع في الماضي و الحاضر ، إنتفاضة السلطان محمد بن يوسف رحمه الله صاحبتها ثورة إعلامية بقيادة
image

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

ينتصب فندق شالوكا في اطراف مدينة أرفود . شيده واحد من المغاربة المهاجرين في أروبا. في زمن كانت فيه الهجرة إلى هناك تدر دخلا وتحقق
image

تأملات بوصيري عبد الجليل بين ماضي القنيطرة وحاضرها

  بينما أنا  شارد متأمل في الزيارة الملكية إلى مدينة القنيطرة عادت بي الداكرة إلى الوراء ، إلى  مرحلة  فجر الإستقلال أول زيارة قام بها  سلطان

0
الرئيسية | أخبار وطنية | البوليزاريو تهدد بحمل السلاح ضد المغرب

البوليزاريو تهدد بحمل السلاح ضد المغرب

البوليزاريو تهدد بحمل السلاح ضد المغرب

 

حسب أحد المواقع الإلكتروتية الإخبارية فإن  جبهة البوليساريو الانفصالية عادت من جديد إلى ترديد أسطوانتها المشروخة، بتهديد المغرب بحمل السلاح، وذلك على خلفية "طرد" المملكة لعدد من موظفي بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء "المينورسو"، كردة فعل على التصريحات والمواقف التي بصم عليها الأمين العام بان كي مون، وأغضبت المغرب.

وقال ممثل الجبهة الانفصالية بمنظمة الأمم المتحدة، أحمد بخاري، إن "خروج المينورسو من مناطق الصحراء سيفتح الباب لاستئناف الحرب ضد المملكة المغربية"، منتقدا قرار المغرب القاضي بتقليص جزء كبير من المكون المدني، وخاصة منه الشق السياسي للمينورسو، وإلغاء المساهمات الإدارية التي تقدمها المملكة لسير عمل البعثة.

وأضاف بخاري، في تصريحات أدلى بها داخل مقر الأمم المتحدة، أن "مغادرة البعثة لأراضي الصحراء سيترك فراغا، وهي دعوة مباشرة للحرب مجددا مع المغرب"، متابعا بأن "الإجراءات التي اتخذتها المملكة تريد إيصال رسالة مفادها أن الرباط تود إنهاء مهام المينورسو، وهي الخطوة التي سترد عليها البوليساريو عبر استئناف الحرب".

وزاد المسؤول الانفصالي أن "إيجاد حل لقضية الصحراء يستلزم الانخراط في المسلسل السياسي الذي تشرف عليه منظمة الأمم المتحدة، عبر بعثة المينورسو، ومغادرتها للرقعة الجغرافية التي تمارس فيها مهامها، سيترك الصحراويين أمام اختيار واحد، ألا وهو العودة إلى القتال".

واستطرد المتحدث ضمن تصريحاته، التي نقلتها صحيفة "إلديا" الإسبانية، أن "منظمة الأمم المتحدة اليوم أمام اختيارين اثنين، إما السلم أو الحرب بالمناطق الصحراوية، التي تعيش هذه الأيام لحظات جد حساسة، كما أن بعثة حفظ السلام لا تنتمي لأي طرف من أطراف النزاع، كونها تعمل بقرار من مجلس الأمن".

ويأتي رد الجبهة الانفصالية بعد تصريحات كان قد أدلى بها ما يسمى وزير خارجية البوليساريو، محمد سالم ولد السالك، قال فيها إن "المغرب يحتل الأراضي الصحراوية، ولا توجد دولة تعترف له بالسيادة على هذه المناطق"، مشيرا إلى أن "مشكل الصحراء قضية تصفية استعمار حسمتها محكمة العدل الدولية في رأيها القانوني الذي أصدرته سنة 1975"، على حد قوله.

 

 

عدد القراء : 69 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 69 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Powered by Vivvo CMS v4.7