القنيطرة أون لاين - معاناة مرضى ابن أحمد تتواصل


image

حميد المهداوي الانسان قبل الصحفي

اعرفه قبل ان يصبح اسلوبه الصحافي ظاهرة اعلامية فريدة تستحق الدراسة ... صحفي بالفطرة صقل معارفه مداركه الصحافية بالدراسة و التحصيل الاكاديمي فهو خريج معهد للاعلام
image

جدلية الحب والزواج في زمن الحداثة

هل أصبح الحب يحدد كينونة الإنسان ؟ هل الزمن القديم عرف الحب ؟ هل مازال زمننا يكرس مبدأ الرفض والقبول لهذا الحب داخل المؤسسات الإجتماعية

تـحــــرر المرأة .. ضرورة تاريخية

 هل نستطيع أن نقول أننا متحررون دون استحضار موقفنا من قضية المرأة ؟ هل  يحق القول بأن النساء متحررات و هن خارج دائرة الصراع الإيديولوجي
image

العذر أقبح من الزلة، أو عندما تلجأ إعتماد الزاهيدي للقضاء الفرنسي وتهين المؤسسة الوطنية، في فضيحتها الجنسية

  العدالة والتنمية، حزب المنافقين مرضى الجنس. بعد السلسلة الفضائحية التي هزت بيت العدالة والتنمية وذراعها حركة التوحيد والإصلاح، المنظمة الإرهابية، آخرها الفضيحة الجنسية التي تجمع بين
image

الكل في خدمة الظاهرة المخزنية

    مع إقتراب الإستحقاقات الإنتخابية البرلمانية أضحى المواطن المغربي يلاحظ تلك القفزات ألا محسوبة لمجموعة من السياسين المغاربة اللذين لا نراهم إلا أبطالا  لأفلام و
image

النمُوذج العلمَاني الذي تحْتاجُه الدُّوَلُ العَربية

من بَين الأسئلة التِي تعَدُّ مَثـَارَ جَدَل وَنقدٍ، عَلاقة العَلمَانية بالإسْلام وهَلْ هِي عَلاقة تصَادُم أم توَافق؟ وهَلْ يُمكنُ للمُسْلم أنْ يَدْعُو إلى الإسلام والعَلمَانيّة
image

فيلالي من قاع الخابية إلى الأخ شوباني و الدكية بن خلدون

بوصيري عبد  الجليل الفلالي المناضل  و المقاوم الذي أراد أن يعمق الحوار السيد  الشوباني رئيس و ممثل  جهة تافيلالت درعة حيث أنه حاول  أن  يفوت
image

الذكرى الستينية لإنتفاضة السلطان محمد الخامس و إذاعة صوت العرب و الإعلام المصري

   يلعب الإعلام دورا هاما  في توجيه و أدلجة المجتمع في الماضي و الحاضر ، إنتفاضة السلطان محمد بن يوسف رحمه الله صاحبتها ثورة إعلامية بقيادة
image

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

ينتصب فندق شالوكا في اطراف مدينة أرفود . شيده واحد من المغاربة المهاجرين في أروبا. في زمن كانت فيه الهجرة إلى هناك تدر دخلا وتحقق
image

تأملات بوصيري عبد الجليل بين ماضي القنيطرة وحاضرها

  بينما أنا  شارد متأمل في الزيارة الملكية إلى مدينة القنيطرة عادت بي الداكرة إلى الوراء ، إلى  مرحلة  فجر الإستقلال أول زيارة قام بها  سلطان

0
الرئيسية | قضايا الصحة | معاناة مرضى ابن أحمد تتواصل

معاناة مرضى ابن أحمد تتواصل

استبشر الناس المعوزون و الفقراء ببطاقة "رميد" التي ظن الكثير أنها ستفك عنهم العزلة المضروبة على التطبب و الدواء، و استبشروا و هللوا كثيرا لهذا المولود الجديد، لكن سرعان ...ما أصيب هو نفسه بالمرض و الشلل الرعاش مما أصبح وصمة عار في جبين وزارة الصحة، التي أصلا تعاني من التهميش و اللامبالاة التي تطال أغلب إن لم نقل جميع مراكزها و فروعها. حيثما حللت و ارتحلت يصادفك نفس التجاهل من أغلب الموظفين بها، و ليس للاهتمام بك، مكان إلا إن كنت من أصحاب النفوذ و الجاه أو الوسائط المتعددة.

و من يحملون بطاقة "رميد" يفاجئون بالمواعيد بالشهور حتى تنتهي حياته أو تكاد، و إذا وصله الموعد فلا عناية و لا دواء رغم أن الدولة تحملت عنهم كل نفقات التطبب و الدواء . و مما يثير الاستغراب أن صحة المواطن لم يعد لها قيمة و لا أهمية بمستشفيات وزارة الصحة، لا استقبال لائق و عناية و لا نظافة و لا راحة بال للمرضى الدين هم في أمس الحاجة للاهتمام بل نجد كل أنواع المصطلحات السوقية و المشينة في حقهم، في حين نجد المتاجرين بذمم الناس يتوافرون على كميات كبيرة من الأدوية التي من المفترض أن يستفيد منها من يستحقها، و نراها تمرر لأصحاب (القهيوة ديالك) ... بالفروع المتواجدة بالنواحي (بيض..و عدس..و حليب.. و زبدة....) أما بالمراكز(مصالح خاصة..و صفقات..و فلان و علان...)، و الأمثلة كثيرة و الكل يعرف الحقيقة..

في قسم المستعجلات هناك من يستحق العناية الفائقة من أجل إنقاذ حياته أو تخفيف الضغط عليه نجد من يظهر عدم المبالاة حتى يحصل على رشوة مقابل إعطائه قنينة "سيروم"، و هذا لاحظته مرارا من بعض الممرضين الذين يقومون بالمداومة بقسم المستعجلات...بمدينة ابن أحمد على الخصوص..لا نريد أن يكون الخبر هباء أو إشعارا بما هو كائن و لا مبالاة، بل في ظل ما ينادي به الناس من حقوق مدنية مستحقة لكل مواطن و تتبناه وزارة الصحة من أجل تعميم التطبب و التداوي بما هو متعارف عليه ننادي كافة الجهات المسؤولة عن هذا القطاع أن تتجمل مسؤولياتها كاملة و بالأخص في مدينة ابن أحمد التي تعيش هذا التهميش البيّن.

عدد القراء : 394 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 394 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Powered by Vivvo CMS v4.7