القنيطرة أون لاين - خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة


image

حميد المهداوي الانسان قبل الصحفي

اعرفه قبل ان يصبح اسلوبه الصحافي ظاهرة اعلامية فريدة تستحق الدراسة ... صحفي بالفطرة صقل معارفه مداركه الصحافية بالدراسة و التحصيل الاكاديمي فهو خريج معهد للاعلام
image

جدلية الحب والزواج في زمن الحداثة

هل أصبح الحب يحدد كينونة الإنسان ؟ هل الزمن القديم عرف الحب ؟ هل مازال زمننا يكرس مبدأ الرفض والقبول لهذا الحب داخل المؤسسات الإجتماعية

تـحــــرر المرأة .. ضرورة تاريخية

 هل نستطيع أن نقول أننا متحررون دون استحضار موقفنا من قضية المرأة ؟ هل  يحق القول بأن النساء متحررات و هن خارج دائرة الصراع الإيديولوجي
image

العذر أقبح من الزلة، أو عندما تلجأ إعتماد الزاهيدي للقضاء الفرنسي وتهين المؤسسة الوطنية، في فضيحتها الجنسية

  العدالة والتنمية، حزب المنافقين مرضى الجنس. بعد السلسلة الفضائحية التي هزت بيت العدالة والتنمية وذراعها حركة التوحيد والإصلاح، المنظمة الإرهابية، آخرها الفضيحة الجنسية التي تجمع بين
image

الكل في خدمة الظاهرة المخزنية

    مع إقتراب الإستحقاقات الإنتخابية البرلمانية أضحى المواطن المغربي يلاحظ تلك القفزات ألا محسوبة لمجموعة من السياسين المغاربة اللذين لا نراهم إلا أبطالا  لأفلام و
image

النمُوذج العلمَاني الذي تحْتاجُه الدُّوَلُ العَربية

من بَين الأسئلة التِي تعَدُّ مَثـَارَ جَدَل وَنقدٍ، عَلاقة العَلمَانية بالإسْلام وهَلْ هِي عَلاقة تصَادُم أم توَافق؟ وهَلْ يُمكنُ للمُسْلم أنْ يَدْعُو إلى الإسلام والعَلمَانيّة
image

فيلالي من قاع الخابية إلى الأخ شوباني و الدكية بن خلدون

بوصيري عبد  الجليل الفلالي المناضل  و المقاوم الذي أراد أن يعمق الحوار السيد  الشوباني رئيس و ممثل  جهة تافيلالت درعة حيث أنه حاول  أن  يفوت
image

الذكرى الستينية لإنتفاضة السلطان محمد الخامس و إذاعة صوت العرب و الإعلام المصري

   يلعب الإعلام دورا هاما  في توجيه و أدلجة المجتمع في الماضي و الحاضر ، إنتفاضة السلطان محمد بن يوسف رحمه الله صاحبتها ثورة إعلامية بقيادة
image

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

ينتصب فندق شالوكا في اطراف مدينة أرفود . شيده واحد من المغاربة المهاجرين في أروبا. في زمن كانت فيه الهجرة إلى هناك تدر دخلا وتحقق
image

تأملات بوصيري عبد الجليل بين ماضي القنيطرة وحاضرها

  بينما أنا  شارد متأمل في الزيارة الملكية إلى مدينة القنيطرة عادت بي الداكرة إلى الوراء ، إلى  مرحلة  فجر الإستقلال أول زيارة قام بها  سلطان

0
الرئيسية | كتاب الموقع | خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

ينتصب فندق شالوكا في اطراف مدينة أرفود . شيده واحد من المغاربة المهاجرين في أروبا. في زمن كانت فيه الهجرة إلى هناك تدر دخلا وتحقق طموحات وتجسد احلاما.الأن اصبح عبور البحر مغامرة بلا معنى ولا جدوى. شباب يواجه الموت من أجل حياة مفترضة. إبتلع البحر منهم كثيرين ودفنت جميع الأحلام تحت أمواج مضيق جبل طارق. أيها البحر كم كنت قاسيا على شباب حلموا بالسعادة في الضفة الأخرى كم كنت صعبة على هؤلاء الشباب.تاريخ الضفتين ظالم جغرافية المضيق أكثر ظلما.

فندق شالوكا شيد بالكامل من مواد محلية . الجدران من الطين الذي  خلط بروث البهائم السقف من جريد النخيل و جدوعه مع مواد اخرى  جدران الغرف زينت  بمواد محلية في تناسق بديع حتى الأثات داخل الغرف صنع بمواد محلية من الاحجار و الموزيك. كل قطعة تدل على إبداع متميز . فندق للحالمين  بالليالي الشاعرية في منطقة تشحذ خيال العشاق و الشعراء .ما اجمل الشعر و العشق حين يلتقيان

هل  تريد ان تنسى الدنيا   و منغصاتها, الحياة و تعقيداتها  إذهب إلى هناك إذهب إلى هذه المنطقة في شالوكا أو غير شالوكا ستجد مغربا اخر مغرب يجسد تماما التنوع الذي يقول به أهل علم الإجتماع .

التنوع هي ذي الكلمة الفاتنة . التنوع يعني التسامح.التسامح يعني التحضر . هو الحياة

في إحدى زوايا الفندق كانت هناك شابة تدعى فاطمة دادا تعمل بهمة  نشاط خلف فرن تقليدي بني من الطين و جريد النخل . كانت فاطمة منهمكة في صنع أرغفة خبز كبيرة الحجم من القمح الخالص .تضع عجينة الخبز بحنو داخل الفرن الذي بني من الطين و الحجر تنتظر  ولا تتعجل طبيعة المنطقة علمتها التمهل . تسحب  رغيف الخبز الذي  نضج  باداة خشبية تسحبه  برفق و حنو تضعه في سلة قش وضعت بجانب الفرن تعمل بصبر .ابتسامة لطيفة على محياها  .

تدوقنا الخبز ووجدنا له مذاقا مغايرا فتاة مريحة الوجه تطهو خبزا لذيذا يقول صاحب فندق شالوكا بنبرة واثقة كل شيء هنا تقليدي قائمة المطعم كتبت على جلود الإبل المدبوغة

و الأكلات من المنطقة نفسها. منطقة تختزن تاريخا و تراثا و عادات و تقاليد.منطقة تمثل المغرب العميق مغرب القرون و القصص و الحكايات و الخيال الشعبي و حتى الأساطير .

خارج الفندق كانت هناك مجموعة من النوق و البعير جاثية إذا أردت أن تتجول  في المنطقة القريبة  ستمتطي جملا وتيسير مهلا.باشارة من الراعي ينهض الجمل نهضته المتثاقلة إياها التي قال عنها إمرؤ القيس ...تمطي بصلبه وأردف أعجاز وناء بكلكل.

زبائن الفندق من  الأوربين خصوصا الإسبان و الفرنسين. السياح العرب لم يصلو إلى هنا.لا أحد يعتقد أنهم سيصلون ربما لم يسمعوا بهذا الفندق.العرب يكونون حيث الغرف مغلقة والموسيقى الصاخبة والكلام الذي لايقول شيئا.والكاسات ترن والأكاذيب تترى والعطر الفواح والليل والنهار

رمال مرزوكة زاحفة

تلال و هضاب مرزوكة   قبلة للسياح  من شتى أنحاء المعمورة رمال ناعمة يأتي إليها السياح فرحين مستبشرين يدفنون  أجسادهم داخل كثبان الرمال لمعالجة أمراض  الروماتيزم .

كانت الوقت عصرا عندما وصلنا الى مرزوكة  رحنا نتأمل غروب الشمس و هي تسقط وراء الأفق  كان منظر قرص الشمس يتوارى  وراء تلال مرزوكة رائعا  و بديعا  و ساحرا  إنتشرت خيوط المغيب المائلة للإحمرار  خلف الكثبان  وبدا كأن  هناك خصاما نشب  بين السماء و الأرض في تلك اللحضة الرائعة

كان هناك نادل يرتدي زيا يشبه زي رجال الطوارق و يصب لنا شابا  صحراويا و يقدم لنا بعض الحلويات بدت مرزوكة واحدة من  أجمل  بقاع الأرض  هي بالفعل كذلك  مكان تضرب إليه اكباد الإبل كما قال العرب القدماء الرمال تزحف ليل نهار  الرمال الزاحفة تتحول إلى كثبان  و تلال  المشهد تعجز اللغة بكل أسرارها عن وصفه. تلال مرزوكة اسم طبقت شهرته الافاق

تلال مزروكة  اسم طبقت شهرته  الافاق. زارت   هيلاري  كيلتون  المنطقة. أمضت رفقة ابنتها  تشلسي   ليلة بمرزوكة .  باتت هناك داخل خيمة نصبت  فوق تلة,  وغرست نفسها داخل رمالها  وتاملت  مغيب الشمس. من فوق تلك التلال التقت لها صورة نشرت في الصحف العالم , صورتها وهي تسير فوق الرمال حافية تحمل نعليها وخلفها إبنتها تشيلسي. قيل وقتها إن هيلاري كلينتون جاءت مزروكة لتتعافى من آثارحكاية مونيكا ليونسكي .فتاة دخلت البيت الأبيض موظفة متدربة. ثم ما لبثت أن تحولت قصتها إلى أهم قصص الفضائح في أواخر القرن الماضي.إنتقلت مونيكا من متدرجة إلى فتاة <يعشقها> بيل كلينتون. و الرجل هو رئيس الولايات المتحدة. مونيكا لوينسكي أصبحت أنذاك صاحبة أهم شفتين عليهما ضاعت سلطة رئيس,وشرعية عهد,وهيبة بلد.

في مدة الرئاسة  الثانية لرئيس  كلينتون  وبينما الرجل شبه مكبل بعد أن كادت تنجح محاولات عزله, أصبح الرئيس الأمريكي شبه مجروح بإضراره الدفاع عن نفسه  أمام  شعبه ومن على شاشات  الشبكات  الأمريكية , يحاول أن يشرح الفرق ››بين جنس كامل  وجنس غير متكامل  ‹‹  والناس يسمعون  ويضربون كفا بكف, ولا يصدقون  آذانهم وبدت أمريكا وقتها مثل حاملة  طائرات ضخمة جنحت على الصخور. من ذلك التاريخ المعوج, دخلت تلال مزروكة إلى الذاكرة الأمريكية .يوم حاولت هيلاري كلينتون ,أن تدفن جرحها الشخصي ,في التلال الرملية الممتدة على مد البصر ,وفي قلب الرمال الناعمة .ناس المنطقة يقولون,من يدفن جسده في التلال مزروكة الرملية ,ينتصر على أمراض الجلد .نحن لم ندفن أنفسنا في الرمال ,لكن دفنا الكثير من منغصات هذا الزمان في تلك الرمال. أنت تدفن في كل يوم متاعب الحياة في تلافيف الذاكرة,واتتنا فرصة لننسى كل ذلك.

أجمل ما في هذه الحياة هو النسيان.

هل تنسى أيها الفتى؟قلت هل؟أقول لك في <النسيان> ندفن كل التفاصيل.

مرزوكة مكان يتلاشى فيه المكان.

والرمال ناعمة زاحفة.

 

رمال ليست هي الرمال.

عدد القراء : 142 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 142 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Powered by Vivvo CMS v4.7