القنيطرة أون لاين - البام يطلق ورش المجتمع المدني بمدينة القنيطرة


image

حميد المهداوي الانسان قبل الصحفي

اعرفه قبل ان يصبح اسلوبه الصحافي ظاهرة اعلامية فريدة تستحق الدراسة ... صحفي بالفطرة صقل معارفه مداركه الصحافية بالدراسة و التحصيل الاكاديمي فهو خريج معهد للاعلام
image

جدلية الحب والزواج في زمن الحداثة

هل أصبح الحب يحدد كينونة الإنسان ؟ هل الزمن القديم عرف الحب ؟ هل مازال زمننا يكرس مبدأ الرفض والقبول لهذا الحب داخل المؤسسات الإجتماعية

تـحــــرر المرأة .. ضرورة تاريخية

 هل نستطيع أن نقول أننا متحررون دون استحضار موقفنا من قضية المرأة ؟ هل  يحق القول بأن النساء متحررات و هن خارج دائرة الصراع الإيديولوجي
image

العذر أقبح من الزلة، أو عندما تلجأ إعتماد الزاهيدي للقضاء الفرنسي وتهين المؤسسة الوطنية، في فضيحتها الجنسية

  العدالة والتنمية، حزب المنافقين مرضى الجنس. بعد السلسلة الفضائحية التي هزت بيت العدالة والتنمية وذراعها حركة التوحيد والإصلاح، المنظمة الإرهابية، آخرها الفضيحة الجنسية التي تجمع بين
image

الكل في خدمة الظاهرة المخزنية

    مع إقتراب الإستحقاقات الإنتخابية البرلمانية أضحى المواطن المغربي يلاحظ تلك القفزات ألا محسوبة لمجموعة من السياسين المغاربة اللذين لا نراهم إلا أبطالا  لأفلام و
image

النمُوذج العلمَاني الذي تحْتاجُه الدُّوَلُ العَربية

من بَين الأسئلة التِي تعَدُّ مَثـَارَ جَدَل وَنقدٍ، عَلاقة العَلمَانية بالإسْلام وهَلْ هِي عَلاقة تصَادُم أم توَافق؟ وهَلْ يُمكنُ للمُسْلم أنْ يَدْعُو إلى الإسلام والعَلمَانيّة
image

فيلالي من قاع الخابية إلى الأخ شوباني و الدكية بن خلدون

بوصيري عبد  الجليل الفلالي المناضل  و المقاوم الذي أراد أن يعمق الحوار السيد  الشوباني رئيس و ممثل  جهة تافيلالت درعة حيث أنه حاول  أن  يفوت
image

الذكرى الستينية لإنتفاضة السلطان محمد الخامس و إذاعة صوت العرب و الإعلام المصري

   يلعب الإعلام دورا هاما  في توجيه و أدلجة المجتمع في الماضي و الحاضر ، إنتفاضة السلطان محمد بن يوسف رحمه الله صاحبتها ثورة إعلامية بقيادة
image

خبز أرفود اللذيذ ورمال مرزوكة

ينتصب فندق شالوكا في اطراف مدينة أرفود . شيده واحد من المغاربة المهاجرين في أروبا. في زمن كانت فيه الهجرة إلى هناك تدر دخلا وتحقق
image

تأملات بوصيري عبد الجليل بين ماضي القنيطرة وحاضرها

  بينما أنا  شارد متأمل في الزيارة الملكية إلى مدينة القنيطرة عادت بي الداكرة إلى الوراء ، إلى  مرحلة  فجر الإستقلال أول زيارة قام بها  سلطان

0
الرئيسية | سياسة وأحزاب | البام يطلق ورش المجتمع المدني بمدينة القنيطرة

البام يطلق ورش المجتمع المدني بمدينة القنيطرة

البام يطلق ورش المجتمع المدني بمدينة القنيطرة

 

نظمت الأمانة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بإقليم القنيطرة، مساء يوم السبت 12 نونبر الجاري، بالمقر الإقليمي للحزب، ندوة تحت عنوان: "المجتمع المدني بين مطرقة الواقع وسندان المستقبل"، أطرها الدكتور المصطفى المريزق عضو المكتب السياسي، بحضور مسوؤليومناضلات ومناضلي الحزب بالإقليم.

و قد عبر د.المريزق عن سعادته بتأطير فعاليات اللقاء، وحيى مناضلات ومناضلي الحزب بالقنيطرة على المجهود الذي بذلوه خلال استحقاقات 7 أكتوبر الماضي وصمودهم داخل الميدان بشكل مستمر، حتى صار للحزب حضور قوي بالمدينة، مؤكدا على أن انتصارالبام في 7 أكتوبر تأكيد على شرعيته الحزبية والسياسية والجماهيرية، و أن تنظيم اللقاء يعد بمثابة لحظة لتجديد العهد من مقرات الحزب ليؤكدواعلى أنها ليست "بوتيكات" انتخابية بل هي فضاءات للعمل والتأطير الدائم.

و أكد المريزق أن للقاء طبيعة نخبـــوية حيث جمع المناضلات والمناضلين وكل من هو متشبث بالمشروع المجتمعي الديمقراطي الحداثي للبام، و هو لقاء  يندرج في إطار الحوارات التشاورية والتواصلية التي دشنها المريزق منذ تقلده منصب عضو المكتب السياسي مكلف بالمجتمع المدني بعدد من الأقاليم والمدن، وهو عمل مستمر لا يتوقف عند لحظة بعينها.

عضو المكتب السياسي للبام أضاف أن هناك اليوم تفكير مشترك بشكل هادئ، فالبام أطلق دينامية عنوانها ورش المجتمع المدني، للبحث عن علاقة الحزب بالمجتمع المدني، سواء كان فاعلا أو مناصرا بإقليم القنيطرة وطرح السؤال: ما علاقة البام بالمجتمع المدني؟، مضيفا أن ثلة من قيادات وقواعد الحزب هم خريجو المجتمع المدني ولهم قناعة راسخة بأن لا نجاح للفاعل السياسي دون استحضار الهوية المدنية للمناضلاتوالمناضلين التي تعد هي الأصل.

محمد تعرافتي، تحدث بإسهاب عن التفاف مناضلات ومناضلي حزب الأصالة والمعاصرة حول المشروع الحزبي وإيمانهم بالنضال في كل اللحظات، موضحا أن وجود وضوح مؤسسات المجتمع المدني شرط من الشروط الأساسية لتحقيق الانتقال الديمقراطي، متسائلا عن حدود استقلالية المجتمع المدني عن الأحزاب وباقي المؤسسات ذات الارتباط بالسلطة.

الحضور أجمع على أهمية المجتمع المدني وقوة حضوره، مع الدعوة إلى توفير شروط التكوين والتأطير له كلما سمحت الفرصـــة حتى تتوفر له الأرضية الصلبة للعمل وتمكينه من المشاركة في القرار، مع التذكير بوضع الترابط بين الجمعوي-المدني والسياسي، والإشارة إلى أن الحزب السياسي من شأنه أن يبلور برامجه من أجل الاشتغال على مقترحات وآراء الفاعلين المجتمعين خدمة للصالح العام ومصلحة الوطن.


عدد القراء : 435 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 435 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

Powered by Vivvo CMS v4.7